السبت، 26 نوفمبر 2022
رئيس التحرير
فهد محمد الخزّي

البخاري.. أمير المؤمنين في الحديث

د.محمد صالح عوض - عضو المجمع العلمي لبحوث القرآن والسنة: إن الحياة في ظلال الحديث الشريف، نعمة ...


 

 

المتواجدون على الموقع

المتواجدون الأن

142 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع

nooooorrr

د. حسن بالحبيب - باحث دراسات إسلامية:

الأحكام ثلاثة: شرعية كالواجب والحرام، وعقلية كالحساب، وأحكام العادة ككون النار محرقة وصعوبة النعاس مع الخوف.

وقد ورد في القرآن الكريم خرق لنظام حكم العادة، تأييدا للرسل الكرام عليهم السلام، وإثباتا لصدق دعوتهم، ومن أمثلة ذلك ما حدث لنبينا صلى الله عليه وسلم، وهي معجزات باهرة، أثبتت صدق النبي الخاتم صلى الله عليه وسلم، وأقنعت الكثير من الناس باتباع نهجه القويم، ومن أمثلة ما اشتمل عليه القرآن الكريم من ذلك:

1- انشقاق القمر

جرت العادة الثابتة أن القمر جسم واحد، ولا يقدر أحد من الخلق مهما كان على قسمته نصفين، ولكن لما كذب كفار قريش النبي صلى الله عليه وسلم، وطالبوه بدليل مادي على صدقه عليه السلام في التبليغ عن رب العزة والجبروت، يشاهدونه بأم أعينهم، شق الله تعالى القمر نصفين، وعن معجزة انشقاق القمر يحدثنا عبدالله ابن مسعودرضي الله عنه قال: انشق القمر ونحن مع النبي صلى الله عليه وسلم بمنى، فقال: «اشهدوا»، وذهبت فرقة نحو الجبل(1). فأنزل الله تعالى: { اقْتَرَبَتِ السَّاعَةُ وَانشَقَّ الْقَمَرُ * وَإِن يَرَوْا آيَةً يُعْرِضُوا وَيَقُولُوا سِحْرٌ مُّسْتَمِرٌّ

} (القمر:١-٢).

قال ابن كثير: «ومعجزة انشقاق القمر له صلى الله عليه وسلم من دلائل النبوة الحسية»(2).

2- الرياح والجنود التي لا ترى

كان المسلمون في الضفة الأخرى من الخندق الذي حفروه ليحول بينهم وبين أحزاب الكفر، التي اجتمعت عليهم من كل ناحية لاستئصالهم واستئصال دين الحق معهم، حتى إن المسلمين وصلوا حالة صعبة من الخوف، يصفها الله تعالى بالزلزال الشديد. ولكن الله تعالى بعد تمحيص أهل الإيمان من أهل الشك والكفر، أرسل على معسكر الخبث والمكيدة جنودا لا نراها، وريحا عاصفة خرق الله تعالى بها لنبيه الكريم العادة، بحيث توالت على المشركين فقط ولم تصل إلى المسلمين، وليس بين الفئتين من الناس إلى خندق أرضي، فيا عجبا، أي ريح هذه! هجمت على الكفار بعنف، فقلعت خيامهم، وأطفأت نيرانهم، وشردت إبلهم، وأرعبت قلوبهم، فارتدوا خائبين خاسرين إلى جحورهم. ولم تمس المسلمين! والفئتان معا في البقعة الجغرافية نفسها، فهل بعد هذا جحود؟ أليس هذا الخرق وحده كاف لاتباع دين الإسلام؟!

وفي هذا أنزل الله تعالى: {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اذْكُرُوا نِعْمَةَ اللَّهِ عَلَيْكُمْ إِذْ جَاءتْكُمْ جُنُودٌ فَأَرْسَلْنَا عَلَيْهِمْ رِيحًا وَجُنُودًا لَّمْ تَرَوْهَا وَكَانَ اللَّهُ بِمَا تَعْمَلُونَ بَصِيرًا} (الأحزاب:9).

3- الإسراء والمعراج

كان الإسراء تسلية للنبي صلى الله عليه وسلم من جهة، ودليلا على صدقه من جهة أخرى، لأن الكفار كذبوه، ثم امتحنوا صدقه، فسألوه عن وصف بيت المقدس، وهم يعلمون علم اليقين أنه لم يره من قبل، فوصفه عليه السلام حجرا حجرا، فسألوه عن قافلة لهم في الطريق، فحدد مكانها، وعدد رجالها، ومن أي القبائل هم، ووصف الإبل، وذكر وصف الجمل الذي يتقدم القافلة، وما يحمل، بل وحدد الزمن الذي تصل فيه القافلة، فوصلت في الوقت الذي حدده عليه السلام، « فكان ذلك كله دليلا على ثبوت إسرائه، وكان الإسراء دليلا على المعراج في السماء»(3). وذكر القرآن ذلك: {سُبْحَانَ الَّذِي أَسْرَى بِعَبْدِهِ لَيْلاً مِّنَ الْمَسْجِدِ الْحَرَامِ إِلَى الْمَسْجِدِ الأَقْصَى الَّذِي بَارَكْنَا حَوْلَهُ لِنُرِيَهُ مِنْ آيَاتِنَا إِنَّهُ هُوَ السَّمِيعُ البَصِيرُ} (الإسراء:1).

إن الإسراء والمعراج خرق للعادة، وقد جعله الله تعالى تصديقا لرسوله الكريم صلى الله عليه وسلم.

4- النعاس والمطر والملائكة

قال الله تعالى: {إِذْ يُغَشِّيكُمُ النُّعَاسَ أَمَنَةً مِّنْهُ وَيُنَزِّلُ عَلَيْكُم مِّن السَّمَاء مَاء لِّيُطَهِّرَكُم بِهِ وَيُذْهِبَ عَنكُمْ رِجْزَ الشَّيْطَانِ وَلِيَرْبِطَ عَلَى قُلُوبِكُمْ وَيُثَبِّتَ بِهِ الأَقْدَامَ إِذْ يُوحِي رَبُّكَ إِلَى الْمَلآئِكَةِ أَنِّي مَعَكُمْ فَثَبِّتُواْ الَّذِينَ آمَنُواْ سَأُلْقِي فِي قُلُوبِ الَّذِينَ كَفَرُواْ الرَّعْبَ فَاضْرِبُواْ فَوْقَ الأَعْنَاقِ وَاضْرِبُواْ مِنْهُمْ كُلَّ بَنَانٍ} (الأنفال:11-12)، أسند الله تعالى فعل الإغشاء إلى ذاته العلية، فهو الذي أغشى الصحابة الكرام بالنعاس، وما كان لهم أن يجلبوا لأنفسهم سنة من نوم في موقف كهذا، يقول القرطبي: «وكان هذا النعاس في الليلة التي كان القتال من غدها، فكان النوم عجيبا مع ما كان بين أيديهم من الأمر المهم»(4).

أما نزول المطر فهو منة أخرى من الله عزوجل على المؤمنين كان لها شأن عظيم في انتصارهم على المشركين، روى ابن المنذر وأبو الشيخ من طريق ابن جرير عن ابن عباس رضي الله عنه: «أن المشركين غلبوا المسلمين في أول أمرهم على الماء فظمئ المسلمون وصلوا مجنبين محدثين، وكان بينهم رمال فألقى الشيطان في قلوبهم الحزن، وقال: أتزعمون أن فيكم نبيا، وأنكم أولياء الله وتصلون مجنبين محدثين؟ فأنزل الله من السماء ماء فسال عليهم الوادي ماء فشرب المسلمون وتطهروا وثبتت أقدامهم» (5). وخرق العادة في هذا المطر المبارك، علاوة على كونه جاء في وقت دقيق جدا، هو كونه للمؤمنين طلا وعلى الكافرين وبالا، وفي هذا يقول ابن القيم في الهدي النبوي: «وأنزل الله عزوجل في تلك الليلة مطرا واحدا فكان على المشركين وابلا شديدا منعهم من التقدم، وكان على المسلمين طلا طهرهم به، وأذهب عنهم رجس الشيطان، ووطأ به الأرض وصلب الرمل، وثبت الأقدام، ومهد به المنزل، وربط على قلوبهم فسبق رسول الله وأصحابه إلى الماء فنزلوا عليه شطر الليل وصنعوا الحياض، ثم غوروا ما عداها من المياه. ثم نزلت الملائكة عند اللقاء بين الجيشين، وانتصر المسلمون انتصارا ظاهرا».

وخلاصة القول إن القرآن الكريم منبع ثر، وإعجازه لا ينفد أبدا، وإن إيلاء مثل هذه الظواهر المعجزة بعض الدراسة والاهتمام، لحري أن يلين صدور قوم شاكين، ويذهب وسواس قلوبهم، إذ كيف تكون الريح نفسها، والمطر هو عينه، على المؤمنين بشارة فرج وجالبة يسر، وعلى الكافرين إنذار وبل وإرساء هزيمة. فمن شاء فليؤمن، ومن شاء فليكفر. وصلى الله وسلم على حبيبنا محمد وآله وصحبه أجمعين والحمد لله رب العالمين.

الهوامش

1- البخاري (3869)، ومسلم (2800).

2- ينظر: ابن كثير، البداية والنهاية، تحقيق: عبدالله بن عبدالمحسن التركي، دار هجر للطباعة والنشر، الجيزة، الطبعة الأولى: 1418هـ/1997م، ج8، ص588.

3- ينظر: الإيمان، عبدالمجيد الزنداني وآخرون، دار الفكر، بيروت، لبنان، طبعة: 1421هـ/2001م، ص68.

4- محمد بن أحمد الأنصاري القرطبي، الجامع لأحكام القرآن، دار الفكر، لبنان، (د ت)، ص333-334.

5- محمد رشيد رضا، تفسير المنار، الهيئة المصرية للكتاب، (د ت)، ص ج9، ص508.

 

أضف تعليق


كود امني
تحديث

23 حافظًا وحافظة يتوجون الدفعة الثانية من كتّاب البخاري

القاهرة – الوعي الشبابي: احتفل كتّاب البخاري لتحفيظ القرآن الكريم بالتجمع الخامس بالعاصمة ...

الحياة الأسرية في بيت النبوة

صابر علي عبدالحليم - إمام وخطيب بوزارة الأوقاف المصرية: خير نموذج لحياة أسرية تنعم بالأمن ...

التلعيب.. مفهوم تعليمي جديد يعزز المفاهيم المهمة والمثيرة للجدل والنقاش

القاهرة – محمد عبدالعزيز يونس: لا يتوقف مجال تكنولوجيا التعليم عن الابتكار والتغيير ...

اتصل بنا

  • صندوق البريد: 23667 الصفاة 13097 - الكويت
  • عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.
  • 22467132 - 22470156

عندك سؤال