السبت، 26 نوفمبر 2022
رئيس التحرير
فهد محمد الخزّي

البخاري.. أمير المؤمنين في الحديث

د.محمد صالح عوض - عضو المجمع العلمي لبحوث القرآن والسنة: إن الحياة في ظلال الحديث الشريف، نعمة ...


 

 

المتواجدون على الموقع

المتواجدون الأن

178 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع

 elvhjj

د. آندي حجازي - كاتبة تربوية - الأردن

صيام شهر رمضان هو الركن الرابع من أركان الإسلام الخمسة وهو ثابت بالكتاب والسنة والإجماع، فقد جاء الصيام بجميع الشرائع السماوية وإن اختلفت بعض تفاصيله، فقال الله تعالى: {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ كُتِبَ عَلَيْكُمُ الصِّيَامُ كَمَا كُتِبَ عَلَى الَّذِينَ مِن قَبْلِكُمْ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ} (البقرة:183).

والله سبحانه وتعالى من لطفه تدرج في الحكم فبدأ بأنه كتب علينا الصيام كما فرض على الأمم السابقة، ثم بيّن أنه شهر فقط من كل عام، ثم رخص لمن لا يستطيع صيام بعض أيام من شهر رمضان لمرض شديد ألم به أو بسبب السفر فإنه يستطيع الإفطار، وعليه القضاء لاحقا، وهذا من رحمة الله بخلقه.

وهو الهدف الجوهري من الصيام، هو تعويد النفس على صوم الجوارح وتهذيب النفس والاستمرار فيما بعد رمضان على هذا المنوال، فمن لم يستطع الانتصار على شهواته في رمضان فهيهات أن ينتصر على مفاتن الحياة وإغراءاتها وصعوباتها.

فالصوم شرعه الله تعالى لأهداف إيمانية روحية وتربوية ونفسية واجتماعية وصحية وليس لمجرد الجوع والعطش، فالله تعالى غني عن عبادة الناس؛ فلا تنفعه طاعة ولا تضره معصية، ولكن هناك ثمارًا تعود على الصائم المسلم بالخير، ارتأيت أن نورد بعضا من تلك الثمار والحكم بما فتح الله علينا بإيجاز.

حكم مشروعية الصوم وثماره

1- تحصيل التقوى

كما أكد الله تعالى ذلك بقوله: {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ كُتِبَ عَلَيْكُمُ الصِّيَامُ كَمَا كُتِبَ عَلَى الَّذِينَ مِن قَبْلِكُمْ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ} (البقرة:183). فأنت تشعر بالتقوى وتتدرب عليها حيث تصوم عن الطعام والشراب في حين لا يراك الناس، بل يراك رب الناس وخالق الأكوان. تتدرب وصولا إلى اتقاء كل ما يغضب الله تعالى من قول أو فعل، وفعل كل ما أمر به من قول أو فعل، فالتقوى هي ألا يفقدك الله حيث أمرك، وألا يجدك حيث نهاك. ومن ثمار التقوى تيسير الأمور وتوسيع الرزق والخير في الدنيا والآخرة، قال تعالى: {وَمَن يَتَّقِ اللَّهَ يَجْعَل لَّهُ مَخْرَجًا وَيَرْزُقْهُ مِنْ حَيْثُ لَا يَحْتَسِبُ} (الطلاق:2-3).

٢- ضبط النفس وصوم الجوارح

كما ذكرنا سابقا الصوم يساعد على السيطرة على النفس وتعويدها الابتعاد عن المحرمات وما يغضب الله تعالى، والتركيز على العبادات والطاعات وما يرضي الله تعالى، وليس فقط التوقف عن الطعام والشراب.

يقول أحد الصالحين: إذا صمت فليصم سمعك ولسانك عن الكذب والحرام، ولتصم يدك ورجلك عن أذى الأصحاب والجار، وليكن عليك السكينة والوقار، ولا تجعل يوم صومك وفطرك سواء. فإن لم تفعل فستكون كما قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «كم من صائم ليس له من صيامه إلا الجوع، وكم من قائم ليس له من قيامه إلا السهر»(١).

٣- السمو الروحي للصائم

حينما يستطيع الإنسان كبح جماح نفسه وكسر شهواتها والسيطرة على شهوات البطن والفرج لساعات طوال ولمدة شهر كامل؛ فإن روح الإنسان تسمو إلى الأفق الأعلى، ويبدأ يشعر بأن روحه خفيفة قريبة من خالقها ترغب بالطاعة وتقبل عليها، ولذلك تكثر الصلوات في المساجد وتكثر أعمال الخير والصدقات، حيث يذوق الإنسان حلاوة العطاء والقرب من الله تعالى والسمو الروحي. ففي الصوم تخلية للقلب للفكر وللذكر لله، وتقوية للروح من إسار الجسد، وقد قيل: «من جاع عظمت فكرته، وفطن قلبه».

٤- تعليم الصدق والأمانة والوفاء بالعهود

الصوم عبادة مستورة بين العبد وربه لا يعلم حقيقة أدائها وصدق العبد في الوفاء بذلك العهد إلا الله تعالى، وإذا تعود الإنسان الصدق مع الله تعود الصدق مع الناس في أمور حياته. «كل عمل ابن آدم له إلا الصوم فإنه لي وأنا أجزي به»(٢). لأنه عبادة بينه وبين الله تعالى ولا يعلم مدى الجهد والمشقة والصدق بها إلا خالق البشر. فالصوم نوع من العهد مع الله والالتزام به والوفاء له يعلم الإنسان الوفاء بالعهود والمواثيق مع البشر كإخلاصهم في أعمالهم مثلا ورد الحقوق والديون لأصحابها.

٥- تقوية الإرادة وتعليم الصبر

وقد قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «الصيام نصف الصبر»(٣). وكثير من أمور ومشاكل الحياة تحتاج الصبر؛ والصوم خير وسيلة لتدريب الإنسان عليه. فالصائم يجوع وأمامه شهي الطعام والشراب، ويعف عن معاشرة زوجته، من الفجر للمغرب، ولا رقيب إلا الله ولا يسنده بذلك إلا إرادته القوية، ويتكرر ذلك يوميا ولشهر كامل، فهذه مدرسة الصوم تعلم الصبر وتوجه الإرادة وتقويها. وهذا هدف الصيام تعويد الإنسان الصبر والتحكم بإرادته ومغالبة شهواته والدوافع النفسية الدنيوية لتغليب الدوافع الأخروية والعمل لأجل الآخرة.

٦- الإكثار من العبادات وأبواب الخير والحسنات

فرمضان شهر النفحات والطاعات والشياطين مصفدة وعداد الحسنات مستمر في شهر رمضان لمن عرف كيف يغتنمه، من خلال الصيام والصلاة والقيام والإكثار من قراءة القرآن الكريم وتدبره، والإكثار من الصدقة وإطعام الفقراء وتفطير الصائمين، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «من فطر صائما كان له مثل أجره، غير أنه لا ينقص من أجر الصائم شيئا»(٤). والاعتكاف في العشر الأواخر وتحري ليلة القدر والاجتهاد بكل العشر، أو الليالي الفردية منها، وروت أم المؤمنين السيدة عائشة: «أن النبي صلى الله عليه وسلم كان يعتكف العشر الأواخر من رمضان، حتى توفاه الله، ثم اعتكف أزواجه من بعده»(٥). وقال بعض التابعين: عجبا من الناس كيف تركوا الاعتكاف، وقد كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يفعل الشيء ويتركه، وما ترك الاعتكاف حتى قبض.

٧- اتحاد المسلمين وإظهار ذلك للعالم

وتظهر الوحدة في عبادة مشتركة بين جميع المسلمين في العالم وفي نظام موحد لساعات الطعام والصيام وأوقات الفطر والسحور وصلاة القيام، مع التسليم الكامل للعبودية لله والفرح بهذه الوحدة التي تشعر المسلمين بقوتهم وعزتهم بين الأمم، والتي لا أمة أخرى يوحدها شيء كما توحدنا شعائرنا وعباداتنا؛ فانظر إلى صفوف المصلين في المسجد الحرام وإلى ملايين الحجاج كل عام في صعيد واحد وإلى شهر رمضان، فهل من دين يجمع كل تلك القلوب والعقول والأهداف غير دين الإسلام العظيم ودين رب العالمين الأوحد.

الهوامش

١- مسند الإمام أحمد، ج2، ص:441.

٢- صحيح البخاري، ج2، ص:226.

٣- سنن ابن ماجه، ج1، كتاب الصيام7، باب44، ح1745.

٤- سنن الترمذي، ج3، كتاب الصوم6، باب82، ح807.

٥- صحيح البخاري، ج2، كتاب الاعتكاف 38، باب1، ح1922.

أضف تعليق


كود امني
تحديث

23 حافظًا وحافظة يتوجون الدفعة الثانية من كتّاب البخاري

القاهرة – الوعي الشبابي: احتفل كتّاب البخاري لتحفيظ القرآن الكريم بالتجمع الخامس بالعاصمة ...

الحياة الأسرية في بيت النبوة

صابر علي عبدالحليم - إمام وخطيب بوزارة الأوقاف المصرية: خير نموذج لحياة أسرية تنعم بالأمن ...

التلعيب.. مفهوم تعليمي جديد يعزز المفاهيم المهمة والمثيرة للجدل والنقاش

القاهرة – محمد عبدالعزيز يونس: لا يتوقف مجال تكنولوجيا التعليم عن الابتكار والتغيير ...

اتصل بنا

  • صندوق البريد: 23667 الصفاة 13097 - الكويت
  • عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.
  • 22467132 - 22470156

عندك سؤال